صحة العائلة العربية

كامبريدج : الاسبرين علاج لمرض الاكتئاب

كامبريدج : الاسبرين علاج لمرض الاكتئاب .

يسمى مرض الاكتئاب , بمرض العصر , فهو مرض شائع الحدوث و يصيب مرض الاكتئاب أكثر من 121 مليون انسان حول العالم ، كما أنه يصيب فئة النساء أكثر من فئة  الرجال ، و تشير التقارير أن الأشخاص كبار السن  فى الفئة العمرية من 45 إلى 64 عاما هم الأكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب ، كما أن الأشخاص بظروف اجتماعية خاصة مثل من يعانون من البطالة و المطلقين يصابون بنوبات المرض بشكل أكثر شيوعاً .

من المعلوم ان هناك العديد من أنواع أدوية الاكتئاب , يصف منها الطبيب ما يناسب الحالة , و معظم ادوية الاكتئاب لها اعراض تتدرج من البسيطة الى الشديدة , فهي تؤثر على الشهية سواء بالسلب أو الايجاب و كذلك على القدرة الجنسية فهي على الاغلب تقلل الرغبة بشكل كبير جدا , كما ان لها تأثيرا على فترات النوم و على اكتساب الوزن .

و ربما هذا ما يدفع شركات الدواء و فرق البحث الى محاولات مستمرة لايجاد أدوية تعالج الاكتئاب مع اقل قدر من الاثار الجانبية الضارة .

دراسة طبية حديثة أشرف عليها باحثون من جامعة كامبريدج البريطانية تكشف النقاب  عن علاج جديد محتمل لمرض الاكتئاب و ذلك باستخدام العقاقير المضادة للالتهابات مثل الأسبرين أو الإيبوبروفين ، أو حتى المضادات الحيوية .

و نشرت هذه النتائج بالمجلة الطبية “ JAMA Psychiatry ” ، كما نشرت على الموقع الإلكترونى لصحيفة “ديلى ميل” البريطانية , ما يعطي هذه الدراسات مصداقية و جدية .

يعتقد الباحثون أن الالتهابات هى أحد مسببات رفع فرص الإصابة بالاكتئاب ، و الخطير أن الكثير من الأشخاص يمتلكون مستويات مرتفعة منها، على حد قولهم ، و هو ما يزيد من مخاطر المرض . و لذا يؤكد الباحثون أن الحل فى علاج الاكتئاب قد يكمن فى استخدام العقاقير المضادة للالتهابات مثل الأسبرين ، مضيفين أن هذا العقار الشهير يعتبر هو البديل الأمثل لمضادات الاكتئاب لأنه أقل ضرراً منها و لا يتسبب فى الآثار الجانبية العديدة الناجمة عنها مثل : زيادة الوزن و انخفاض الشهية و ضعف الرغبة . هل هذه الدراسات و الابحاث تكفي ليستبدل مرضى الاكتئاب ادوية الاكتئاب المعتمدة و التي يتعامل بها الاطباء , بالاسبرين فقط ؟

تعليقات

تعليقات

أضف تعليق

تابعنا