صحة العائلة العربية
العادة

5 اسئلة يكررها المراهقون .

قبل ان نطرح الاسئلة و اجباتها , يمكنكم الاطلاع على استشارات خاصة حوالي 40 سؤال و جواب حول العادة السرية من هنا 1

هل العادة السرية تسبب آلام الظهر و المفاصل ؟

هناك اخصائيون يتحدثون عن ان اضرار العادة السرية نفسية اكثر مما هي جسدية , و الحقيقة ان العادة السرية تؤثر على الصحة العامة , و لكن لا تأثير بشكل خاص على الظهر و المفاصل , بل انها يمكن ان تسبب اجهادا للجسم خاصة لمن يمارسها بشكل مستمر , و هناك من يمارسون العادة السرية بشكل قهري , و هؤلاء بحاجة الى علاج نفسي و سلوكي و ربما تدخل دوائي , لأن العادة السرية في هذه الحالة ستؤثر على صحة الجسد بشكل كبير جدا و ربما يشكل خطورة ايضا .

يتساءل كثيرون هل يعود الجسم كما كان اذا تم ترك العادة السرية ؟

الحقيقة ان ممارسة العادة السرية تسبب اضرارا نفسية  و جسدية و من يتحدث عن فوائد او عن ان العادة شيء اعتيادي  , اعتقد ان هؤلاء الاخصائيون , يدفعون بالشباب الى مزيد من الضرر المحقق , و اجابة على السؤال , الجسم يمكن ان يعوض  ما يفقده من عناصر غذائية و يمكن ان يرتاح بعد الاجهاد الذي تسببه ممارسة العادة السرية , و  لكن هناك متاعب نفسية ايضا لممارسة العادة السرية منها شعور الممارس بالذنب و الاحباط , خاصة ان ممارسة العادة السرية مرتبطة بالعزلة و الاختفاء عن الناس , و يشعر الممارس بالذنب حيال فعلته  , كما يشعر بقلق مستمر حيال صحته , و تبعات ممارسة العادة السرية , و هذا كله بلا شك يشكل ضغطا نفسيا عليه , و كذلك ربما يسبب له متاعب نفسيه .

هل تسبب العادة السرية الجنون ؟

لا اريد أن يبدو كلامي تشجيعا , و لكن لو كانت العادة السرية تسبب الجنون , لكان نصف الشباب على الاقل مجانين !

الحقيقة ان العادة السرية تسبب متاعب نفسية ليست بسيطة و تشكل ضغطا نفسيا على المراهق كما ذكرنا من قبل , حيث ان ممارسة العادة تتم في الخفاء و في جو من العزلة و يتبعها عادة الشعور بالذنب , كما ان هناك قلقا مستمرا لدى ممارس العادة السرية حيال صحته و ادمانه لهذه العادة و كيفية التخلص منها .كل هذه العوامل قد تدفع بالمراهق الى العزلة و الابتعاد عن المجتمع و كذلك الشعور الدائم باليأس و الاحباط و انشغال الفكر و عدم التركيز بسبب العادة السرية نفسها و بسبب الطقوس المصاحبة لها , كما ان الخيال الجنسي الذي يرافق العادة السرية أو مشاهدة مقاطع اباحية , كلاهما اشد ضررا على الدماغ من العادة السرية نفسها .

ما هي افضل طريقة للاقلاع عن العادة السرية ؟

سنجيب عن السؤال بسؤال ! ما هي افضل طريقة لنكف عن العطش , الجواب الذي لا يختلف عليه اثنان هو ان نشرب الماء , و افضل طريقة للإقلاع عن ممارسة العادة السرية هي الزواج , الزواج هو الحل الأمثل , قد يبدو هذا الجواب مغيظا للبعض فيقول : الشاب لو كان قادر على الزواج , ما لجأ لممارسة العادة السرية ؟ و الفتاة لو كانت متزوجة ما قامت بنفس الفعل !

اذا على المحيطين و على الشاب و الفتاة العمل على تسهيل مهمة الزواج , فمن يمارس العادة السرية هو انسان يريد الجنس و هذا من الحقوق الاساسية للحيوانات قبل البشر ! و هو فطرة في الانسان لا مشكله فيها على الاطلاق , المشكلة ان يبقى الشاب و الفتاة بلا زواج لفترة طويلة , تحت حجج و ذرائع واهية احيانا .

طالع المزيد حول موضوع الزواج المبكر من هنا

أما من لم يستطع الزواج , و تعسر حصوله على هذا الحق الشرعي له , فليصبر و ليستعفف و  ليعمل بوصية رسول الله صلى الله عليه و سلم , عن عبد الله بن مسعود قال : قال لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم : ”  يا معشر الشباب ، من استطاع منكم الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر ، و أحصن للفرج ، و من لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ” وجاء أي : وقاية . وقاية من كل ما يسوءك و يتعبك .

لا تقل لي لا اريد الصوم و لا استطيع , اذا كانت ارادتك لا تسمح بصوم بضع ايام , فكيف ستنجح في الاقلاع عن ممارسة العادة السرية .

كما ان الالتزام بالصلوات الخمس يبعد الشاب عن الوساوس و الانشغال الدائم بالجنس , و يقربه من الله تعالى , و ستنهاه الصلاة و القرب من الله من الاستمرار فيما حرمه الله عز و جل .

الرياضة و النشاطات البدنية و الاجتماعية مساعده و لكن الاساس كما ذكرنا من قبل .

هل يؤثر قصر القضيب على  الجماع و على الانجاب ؟

قصر القضيب لا يشكل مشكلة , و لا يجب ان يشكل هاجسا ,  الانجاب معتمد كليا على اخصاب الحيوانات المنوية للبويضة , فلا علاقة لطول القضيب أو قصره في موضوع الانجاب , أما بالنسبة للجماع , فقصر القضيب بشكل كبير قد يكون عائقا امام عملية جماع  يستمتع بها كلا الطرفان , و لكن في العادة الرحم يتمدد حسب حجم القضيب و لا يمكن اعتبار حجم القضيب عائقا امام عملية جماع كاملة .

طالع ايضا :

زوجي مدمن اباحيات

العادة السرية 20 سؤال و جواب للفتاة و الشاب

المواد الاباحية ادمان مجهول

للمزيد من المقالات تابعونا على Facebook و Twitter  و +google و pinterest

 

تعليقات

تعليقات

تابعنا