معلومات صحية و طبية و اجتماعية لك ولعائلتك

كثرة السفر و حقوق الزوجة

حقوق الزوجة

كثرة السفر و حقوق الزوجة

[adss1]

يضطر بعد الرجال الى كثرة السفر لضرورات العمل , و ربما يحتم عليهم ذلك البقاء فترات طويلة في الخارج , و لا شك أن لهذا السفر و فترة المكوث الطويلة بالخارج تأثير على الزوجة و على الحياة الزوجية … فكيف يمكن أن يتعامل الزوج مع هذه المشكلة ؟

يضطر عدد كبير من الرجال و خاصةً رجال الأعمال إلى السفر والتنقل من بلد إلى آخر ، و ذلك لمتابعة الأعمال المتعددة والمتشعبة هنا وهناك، وهذا السفر بالتأكيد ينعكس إيجاباً على أعمالهم، لكن في المقابل فهو ذو اثر سلبي على الحياة الزوجية، فعدم وجود الرجل بشكل مستمر في البيت يسبب القلق و التوتر للزوجة و كذا الأولاد في حال كان هناك أولاد ، و اليوم نقدم لك عزيزي الرجل بعض النصائح التي تساعدك في جبر الخلل الذي يحدث في حال غيابك المتكرر عن البيت ، و ذلك حتى لا تصاب العلاقة الزوجية بالفتور ولا يتسلل إليها الخلافات، ومن ابرز هذه النصائح بحسب موقع ” 24 ” :

لا تبخل على زوجتك بإرسال الرسائل “المسجات”، عبر وسائل التواصل المختلفة، كالفيس بوك أو الواتس أب أو على الايميل الخاص بها، فكم هو جميل أن تفتح بريدها الالكتروني لترى أنك قد بعثت لها ايميل مليء بعبارات الشوق والغزل، فتشعرانك موجود في كل لكلمة تقرأها.

ولأن القراءة لا تروي الشوق كما المحادثة، فلا تتردد في مكالمتها عبر الهاتف أو حتى عبر وسائل التواصل التي تتيح تلك الخدمة كالسكايب والفايبر وغيرها من التطبيقات التي تبث الصوت والصورة، وهذا بدوره يخفف من قسوة البعد، وينأى بالعلاقة عن الجفاف، حيث يمكنك أن تعبر لها عن الشوق والحب، والألم الذي تعانيه وأنت بعيد عنها.

لا بأس من بعض الشقاوة في التعبير عن الحب و الشوق ، كإرسال طرد مفاجئ فيه عبارات الشوق ، أو إخفاء هدية في مكان ما قبل الخروج أو ترك رسالة تحت السرير أو المخدة لتجدها الزوجة تعبر فيها عما يجوب في داخلك من أحاسيس، أو برسالة صوتية عبر الهاتف، أو بزج بعض النكات أو المواقف المضحكة التي تذكرها بمدى قوة علاقتكما معاً.

و في النهاية عند العودة من رحلة السفر او الغياب الطويل لابد ان يحرص الزوج على تخصيص الكثير من  الوقت  للزوجة ، و يحاول قدر الإمكان الابتعاد عن أجواء و مشاكل العمل ، و ليتحدث الزوج عن أحوال الزوجة  عندما كنت بعيداً عنها .

للمزيد من المقالات تابعونا على Facebook و Twitter  و +google و pinterest

تعليقات

تعليقات


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.