صحة العائلة العربية
هرمونات الذكورة

فوائد و أضرار هرمون الذكورة التستستيرون

ماذا تعرف عن هرمون التستستيرون المسمى هرمون الفحولة ؟

يعتبر هرمون التستوستيرون من أكثر الهرمونات الجنسية الذكرية أهمية , فانخفاض مستويات هرمون التستوستيرون يؤثر في الرغبة و القدرة الجنسية عند الرجل، و في ملامحه الجسديَّة و مَزاجه أيضا .

و هرمون التستستيرون  يقوم بعدة مهام فسيولوجية و نفسية . و يتم افرازه لدى الذكور من الخصيتين بكميات ضئيلة في الجنين عندما يكون في رحم امه , و ينقطع افراز هذا الهرمون الى حين فترة البلوغ حيث يعود افراز هذا الهرمون بنسبة عالية . ثم تنخفض نسبة الافراز الى الثلث في سن الاربعين و الى حوالي الخمس في سن الثمانين .

يعد التستستيرون احد الهرمونات الستيرويدية , و يفرز من الغدة الكظرية بإيعاز من الغدة النخامية التي تعتبر “ ام الغدد ” و التي تسيطر على جميع الغدد في الجسم.

سمي هذا الهرمون بالـ “ تستستيرون ” و المعنى على جزئين الجزء الاول هو “تستس″ و يعني الخصية و المقطع الثاني “ تيرون ” و هو اسم المادة الكيميائية التي يتكون منها هذا الهرمون ، اما بالعربية فيسمى “ الشحمون الخصوي ”

و من اسباب انخفاض هرمون التستستيرون لدى الرجل :

كبر السن و الشيخوخة ، أو بسبب مرض في الغدد التي تنتج هرمون التستوستيرون ، و تتحكَّم في مُستوياته في الجسم .

ما هي أعراض نقص هرمون التستستيرون لدى الرجال البالغين ؟

• ضعف الرغبة و القدرة الجنسية لدى الرجل .

• الوهن الجنسي أو العجز الجنسي الكامل ( العنانة ) أو عدم القدرة على تحقيق الانتصاب .

• انخفاض في نسبة عدد الحيوانات المنوية . انخفاض عدد الحيوانات المنوية  المسمى ” النطاف “.

• زيادة حجم الثدي , ما يعرف بظاهرة ( التثدِّي ) .

[expand title=”متابعة القراءة”]

كيف يمكن فحص نسبة هرمون التستستيرون ؟

يمكن تحديدُ مستوى هرمون التستوستيرون بواسطة فحص الدم ؛ فإذا كانت هذه المستويات منخفضة، فإنَّ الطبيب سوف يحاول تشخيص سبب ذلك النقص من أجل توفير المعالجة المناسبة .

كيف يمكن علاج نقص هرمون التستستيرون ؟

ينصح الأطبَّاء باللجوء إلى المعالجة بالهرمونات المُعيضة أو البديلة غالباً، وهي مُتوفِّرة على شكل أقراص أو حقن أو هُلام (جِل) أو لُصاقات أو أقراص لثوية. ولكن، لا يُنصح بالمعالجة الهرمونيّة المعيضة للتستوستيرون بالنسبة للرجل الذي يعاني من سرطان الثدي أو سرطان البروستات ، أو لشخص يشكو من مرض في الكليتين أو القلب أو الكبد . و لذلك ، ينبغي فحص الرجال الذين يتلقون معالجة هرمونيَّة لتعويض التستستيرون بشكل مُكثف للكشف عن سرطان البروستات .

كيف تفيد المعالجة الهرمونية المعوضة لنقص هرمون التستستيرون ؟ 

قد تقوم المعالجة الهرمونية بالتستوستيرون بالأمور التالية :

  • زيادة الرغبة و القدرة الجنسية .
  • زيادة عدد مرَّات الانتصاب .
  • تخفيف الاكتئاب و الغضب و الشعور بالإنهاك .
  • ظهور الملامح الذكرية ، كاللحية مثلاً .
  • زيادة كتلة العضلات و كثافة العظام .
  • تقوية عضلات الذراعين و الساقين .

و تتوفر المعالجة الهرمونية على شكل :

  • حبوب أو أقراص .
  • حقن .
  • هُلام أو جل ، أو على شكل لاصق .
  • أقراص اللثة .

هل يمكن لجميع الرجال العلاج من نقص هرمون التستستيرون ؟

لا تناسب المُعالجة بتعويض التستوستيرون لجميع الرجال ؛ فمن الطبيعيِّ أن تخفَّ الرغبة و القدرة الجنسية ، و يقلَّ عدد مرات حصول الانتصاب العفوي مع التقدم بالعمر . إنَّ الطبيب هو من يستطيع اتِّخاذ القرار الصائب فيما إذا كان من المُناسب أن يتلقَّى الرَّجل مُعالجةً بتعويض التستوستيرون ، و يعتمد ذلك على مدى انخفاض مُستوى التستوستيرون و سبب هذا الانخفاض و الحالة الصحية العامة  للرجل .

أهمية هرمون التستستيرون ؟

من الناحية الفسلجية هو الهرمون المسؤول عن ظهور الشعر في الجسد و قوة العضلات و خشونة الصوت و الصلع و تكوين البروستات .

اما من الناحية النفسية فهو عامل مهم للثقة بالنفس و العدائية الفحولية اي الرغبة في العنف ( هذا لا يعني ان الشخص الذي يحتوي دمه على نسبة عالية من التستستيرون يكون شخصا عدائيا لكن هذا الهرمون احد مسببات العدائية اما مصطلح العدائية فالمقصود به القدرة على القتال ، الانفعال و التنافس . )

يعطى هرمون التستستيرون المصنع للرياضيين لزيادة قوة و حجم الكتلة العضلية و التستستيرون المصنع على انواع (بروبونات , كايبونات , انانثيت )

حسب اخر الفحوصات والتجارب من قبل اطباء امريكان وجد ان زيادة نسبة التستستيرون تقلل من عدد الحيوانات المنوية بمعنى ان ( الاكثر فحولة اقل خصوبة ) .

سرطان البروستات و أثره على هرمون التستستيرون ؟

اظهرت دراسات امريكية ان الرجال المسنين الذين ترتفع لديهم مستويات التستستيرون اكثر عرضة للإصابة بسرطان البروستات ..

و كما ذكرنا سابقا فالتستستيرون ضروري في نمو البروستات بالنسبة الطبيعية اما ان ارتفعت نسبته فمن المحتمل ان تسرع في نمو سرطان البروستات.

ما هي الأغذية التي تزيد من هرمون التستوستيرون ” الذكورة ”  ؟

اثبتت الدراسات أنه يمكن رفع نسبة التستوسترون عن طريق مواد غذائية معينة مثل :

الزنك الذي يوجد في اللوز و اللحوم الحمراء و يمكن استخدام المكملات الغذائية التي تحتوي هذا الفيتامين , حيث يقوم الزنك بمنع التستستيرون من التحول الى الاستروجين ( و هو  الهرمون المسؤول عن ظهور الصفات الانثوية ) , فتبقى نسبة التستستيرون عالية في الدم لعدم تحولها لهرمون انثوي .

طريقة اخرى يمكن أن نعتمد عليها استناداً الى بحوث حديثة ، فقد اثبتت  الدراسات ان كوب من عصير الرمان يوميا و لمدة شهر يرفع من مستوى هرمون التستستيرون في جسمك من الـ 16 % الى الـ 30 % كحد اقصى .

الأدوية و الخمور و التأثير على هرمون التستوستيرون ؟

يؤثرشرب الخمور و المخدرات و الإفراط في المنبهات و كذلك العديد أو معظم  الأدوية النفسية على الجهاز العصبي المركزي
فشرب هذه الاشياء يضعف الجهاز العصبى المركزى مما يؤدى فى النهاية الى عدم استجابة الجسم لافراز الهرمونات المطلوبة بالكميات المطلوبة او فى الاوقات المطلوبة فيكون الافراز اقل او متأخر عن احتياجك له و هذا بالطبع يجهد الجسم لانه يطلب الهرمون فلا يجده الا متأخرا و لحين افرازه يكون المجهود المبذول أكثر من الهرمون الذى تم إفرازه لبعض الوقت مما يؤثر سلبا على الصحة العامة للجسم .

[/expand]

تعليقات

تعليقات

3 تعليقات

تابعنا