معلومات صحية و طبية و اجتماعية لك ولعائلتك

مشاكل وحلول سرعة القذف

سرعة القذف Premature ejaculation

الحياة الجنسية للرجل و المرأة , بلا شك من الأشياء المهمة , و لكن لا يجب أن تتحول الى ” هاجس ” , و لعل انتشار شبكة الانترنت و مواقع الانترنت بشكل خرافي خلال العقدين الماضيين ساهم مساهمة كبيرة و ملحوظة في نقل العديد من الحقائق العلمية المهمة و في نفس الوقت الخرافات و الشعوذات التي لا تمت للعلم بأي صلة !

في هذا الموضوع عن سرعة القذف , سيكون المقال استثنائيا و استقصائيا حقيقة , لأننا سنتحدث عن جوانب يغفل عنها البعض , تعتبر اهم من البحث بنهم عن معلومات حول هذا الموضوع ؟

هل سرعة القذف خرافة ؟

بكل تأكيد , لا .. سرعة القذف حقيقة و هو من المشاكل التي يعاني منها عدد كبير جدا من الرجال 30% إلى 40% من الرجال تقريبا , و لكن هذه المشكلة تكون خرافة في حالة واحدة اذا كان الرجل لديه معايير خاطئة حول هذا الموضوع , للاسف يستمدها اما من مشاهدة ” الافلام الجنسية ” التي تشوه كل الحقائق عن الحياة الجنسية السليمة أو من معلومات خاطئة على شبكة الانترنت .

متى نستطيع القول أن الرجل يعاني من سرعة القذف ؟ 

عدم التحكم الطوعي هو اساس المشكلة و هو اهم من المدة الزمنية , شعور الرجل بعدم القدرة على التحكم و القذف السريع يشعر به الرجل بكل بساطة , من الرجال من يتم عنده القذف بمجرد الايلاج او بعد أقل من نصف دقيقة , و هنا تكون المشكلة واضحة و لا خلاف عليها .

ما هي انواع سرعة القذف ؟

سرعة القذف نوعان , من حيث التشخيص كحالة مرضية أو  لا :
النوع الأولي : يعاني الزوج  في هذه الحالة من هذه المشكلة منذ أول يوم في الزواج ، و في معظم مرات الجماع ، مما يؤدي لمشاكل نفسية للطرفين ، و في هذه الحالة يكون العلاج المطول و المستمر لابد منه في الغالب و التوقف النهائي عن العلاج على الأغلب قد يسبب عودة الحالة لطبيعتها الأولى .

النوع الثاني : هو النوع الثانوي ، يكون فيه الرجل طبيعيا ، و لكن في فترة ما قد يُصاب بسرعة القذف ، و  مع العلاج سرعان ما يعود للوضع الطبيعي ، و لا يحتاج عندها لتناول علاج مرة أخرى , بمعنى الحالة تكون عابرة و لا تستدعي على الأغلب علاج اصلاً .

ما هي اسباب المشكلة ؟ 

هناك اسباب عديدة عضوية و عصبية و نفسية لمشكلة سرعة القذف لدى الرجال ,

فهناك الجانب العصبي , و هو ما يغفل عنه الكثيرون عند التحدث عن الجوانب النفسية و العضوية , و هو مختلف عن كلاهما :

حيث يرجع الطب الحديث سبب مشكلة سرعة القذف لنقص في مادة السريتونين في المراكز المسؤولة عن القذف بالمخيخ أو خلل في المستقبلات العصبية لهذه المادة مما يسبب تدنى مستوى الاستثارة لهذه المستقبلات العصبية . و هذا السبب الخفي و الرئيسي يحتاج الى علاج خاص , و ادوية خاصة ” من مضادات الاكتئاب ” للتعامل مع مشكلة السريتونين و المستقبلات العصبية , اذا كان الرجل و هذه حالات نادرة يتعاطى مضادات الاكتئاب لأسباب غير مشكلة سرعة القذف , فإنه هنا يمكنه التمتع بحل مشكلة مزدوجة لديه و لكن باختيار العلاج المناسب الذي يصفه الطبيب المختص , أما في الحالات السائدة فهناك طرق اخرى عديدة تغني عن الادوية الشهيرة بأعراضها الجانبية المتعددة .

تعليقات

تعليقات


تعليق على مشاكل وحلول سرعة القذف