معلومات صحية و طبية و اجتماعية لك ولعائلتك

الرضاعة الطبيعية و أثرها على الأم و الطفل .

لمحة عامة عن الرضاعة الطبيعية

ان اتخاذ قرار الرضاعة الطبيعية هو مسألة شخصية. كما انها واحدة من الأمور التي من المحتمل أن يدلي حولها الأهل والأصدقاء بآراء متعددة . العديد من السلطات الطبية، بما في ذلك الاكاديمية الأميركية لطب الأطفال (AAP) والكلية الأمريكية لأطباء النساء والتوليد، توصي بشدة بالرضاعة الطبيعية. ولكن أنت و طفلك حالة فريدة من نوعها ، والقرار متروك لك . فيما يلي نظرة عامة على الرضاعة الطبيعية يمكن أن تساعدك على اتخاذ قرارك . .

في هذه المقالة سنجيب على العديد من الأسئلة المتعلقة بالرضاعة الطبيعية ,

ماهي فوائد الرضاعة الطبيعية للطفل و للأم أيضا ؟

ما هي الأمور الأساسية و المهمة التي يجب أن تعرفها الأم بخصوص الرضاعة ؟

هل هناك اعتبارات طبية للرضاعة الطبيعية ؟

و متى يجب أن تمتنع الأم عن الرضاعة ؟

لماذا تختار بعض الأمهات عدم الرضاعة الطبيعة ؟ ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية لطفلك؟

يوفر حليب الأم التغذية المثالية للرضع . انه مزيج يقترب من الكمال مكون من الفيتامينات والبروتينات، والدهون – كل شيء يحتاجه طفلك للنمو.

و لا شيء يمكن هضمه كما هو الحال في حليب الأطفال الذي يتم توفيره من خلال الرضاعة الطبيعية . حليب الأم يحتوي على الأجسام المضادة التي تساعد الطفل على محاربة الفيروسات والبكتيريا.

كما ان الرضاعة الطبيعية تقلل من خطر اصابة طفلك بالربو أو الحساسية. بالإضافة الى ذلك، الأطفال الذين يرضعون رضاعة طبيعية خالصة أول 6 أشهر بعد الولادة ، دون أي خلط مع مواد غذائية مساعدة اخرى ، يتعرضون لالتهابات أقل في الأذن، والأمراض التنفسية، ونوبات الإسهال. كما أن لديهم عدد أقل من الزيارات للمستشفيات و الطبيب.

وقد تم ربط الرضاعة الطبيعية بدرجات معدل الذكاء العالي في مرحلة الطفولة و في وقت لاحق في بعض الدراسات. وهناك ما هو أكثر من ذلك في الرضاعة الطبيعية ، فالتقارب الجسدي، وملامسة الأم و الطفل ، واتصال العين كل ذلك يشعر الطفل بالأمان و المساندة . كما أن الرضاعة الطبيعية تعمل على عدم اكتساب الاطفال لوزن زائد و غير ملائم .

تقول الاكاديمية الامريكية لطب الاطفال AAP الرضاعة الطبيعية أيضا تلعب دورا في الوقاية من (متلازمة موت الرضع المفاجئ) (  SIDS )

كما يعتقد بأن للرضاعة الطبيعية دورا كبيرا في خفض خطر الإصابة بمرض السكري، والسمنة ، وبعض أنواع السرطان أيضا، ولكن هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث.

  • هل هناك فوائد للرضاعة الطبيعية للأم ؟

تعمل الرضاعة الطبيعية على حرق السعرات الحرارية الزائدة ، لذلك يمكن أن تساعدك على فقدان الوزن المكتسب خلال الحمل بشكل أسرع. كما تعمل الرضاعة الطبيعية على إصدار هرمون الأوكسيتوسين ، مما يساعد على عودة الرحم إلى حجمه الطبيعي كما كان قبل الحمل ، كما يمكن أن تقلل الرضاعة الطبيعية من نزيف الرحم بعد الولادة . الرضاعة الطبيعية أيضا تقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي والمبيض. كما تقلل من خطر الإصابة بهشاشة العظام أيضا. من ناحية أخرى , الرضاعة الطبيعية تغنيك عن شراء و تحديد الأغذية البديلة عن لبن الأم كم تغنيك عن تعقيم الحلمات و الزجاجات التي سيتناول فيها طفلك غذاؤه ، كما انه يوفر لك الوقت والمال. كما أنه يتيح لك الوقت للاسترخاء بهدوء مع طفلك حديث الولادة و توثيق الصلة بينك و بين المولود الجديد. هل ستتردين بعد ذلك في اتخاذ قرار الرضاعة الطبيعية ؟

  • ما هي أبجديات الرضاعة الطبيعية؟

  1. A = الوعي. عليك مراقبة علامات الجوع على طفلك ، والقيام بإرضاعه الرضاعة الطبيعية كلما كان جائعا. وهذا ما يسمى التغذية “عند الطلب” . خلال الأسابيع القليلة الأولى، قد تكون الحاجة للرضاعة الطبيعية ثمانية إلى 12 مرة كل 24 ساعة. هناك مؤشرات تظهر على الأطفال عند حاجتهم للرضاعة فالأطفال الجياع تتحرك أيديهم نحو أفواههم، أو يقومون بحركات بأفواههم ، أو تتحرك نحو صدرك. لا تنتظري طفلك حتى يبدأ بالبكاء. فهذا مؤشر انه جائع جدا وليس جائع فقط.
  2. B = التحلي بالصبر. عليك بالقيام بالرضاعة الطبيعية لطفلك يريد أن ممرضة في كل مرة. لا تستعجلي طفلك الرضيع خلال الرضاعة. إرضاع الأطفال يتم عادة لمدة 10 إلى 20 دقيقة على كل ثدي.
  3. C = الراحة. هذا هو مفتاح الحل. و الاسترخاء أثناء الرضاعة الطبيعية، وعلى الأرجح أن “يستمر ” يتدفق الحليب لديك. عليك بجلسة مريحة مع بعض الوسائد عند الضرورة لدعم ذراعيك، والرأس، والرقبة، ومسند للقدمين والساقين عند الحاجة قبل أن تبدأي في الرضاعة الطبيعية.
  • هل هناك اعتبارات طبية مع الرضاعة الطبيعية؟

في حالات قليلة، يمكن أن تكون الرضاعة الطبيعية تسبب ضررا للطفل .

و يجب ألا تقومي بالرضاعة الطبيعية :

1- الاصابة بفيروس نقص المناعة المكتسب ( الايدز ) . ففي هذه الحالة سيتم تمرير الفيروس إلى الرضيع عن طريق حليب الثدي.

2- لديك حالة من مرض السل النشطة و الغير معالجة .

3- النساء اللواتي يتلقين العلاج الكيميائي للسرطان.

4- في حالة استخدام المخدرات غير المشروعة، مثل الكوكايين أو الماريجوانا.

5- اذا كان طفلك يعاني من حالة نادرة تسمى الجالاكتوز في الدم، و هي لا تتوافق مع نسبة السكر الطبيعية الموجودة في حليب الأم .

6- إذا كنت تتناولين بعض الأدوية ،التي تؤثر على حليب الأم : مثل بعض أدوية الصداع النصفي، ومرض باركنسون، أو التهاب المفاصل. في هذه الحالات السابقة , فقط لا ينصح بالرضاعة الطبيعية , و هي كما تلاحظين حالات خاصة و ليست حالات طبيعية اعتيادية ..

 

هل هناك اعتبارات طبية عند القيام بالرضاعة الطبيعية؟

هناك حالات لابد من استشارة الطبيب قبل القيام بالرضاعة الطبيعية , حيث يجب التحدث مع طبيبك قبل البدء في الرضاعة الطبيعية إذا كنت تتناولين الأدوية من أي نوع. طبيبك يمكن أن يساعدك على اتخاذ قرار حكيم و صائب يستند على طبيعة الدواء الخاص بك. فبض الأدوية قد تمنع الرضاعة الطبيعية اذا كانت ستسبب ضررا للرضيع . وجود البرد أو الانفلونزا يجب أن لا تمنعك من الرضاعة الطبيعية. وحليب الأم لا ينقل المرض لطفلك ، وربما حتى تعطي الأجسام المضادة لطفلك و التي تساعده في محاربة المرض.

  • لماذا بعض النساء يخترن عدم الرضاعة الطبيعية ؟

1- بعض النساء لا يردن أن يقمن بالرضاعة الطبيعية في الأماكن العامة و بذلك يلجأن الى عدم تعويد الطفل على الرضاعة الطبيعية .

2- بعض النساء لا يردن القيام بالرضاعة الطبيعية بسبب العمل أو الانشغال و ما شابه ففي حالة الرضاعة الصناعية يمكن للأب ان يقدم زجاجة التغذية للطفل في أي وقت و دون الحاجة لوجود الأم .

3- الرضع يميلون لهضم المكونات البديلة عن حليب الأم ” الحليب المصنع ” ببطء أكثر من حليب الثدي، لذلك فإن عدد الرضعات سيكون أقل بالطبع و غير متكرر باستمرار مثل جلسات الرضاعة الطبيعية.

4- التزام الأم بوقت محدد للرضاعة قد لا يناسب بعض الأمها ت، وأنها يجب أن تكون موجودة للقيام بالرضاعة الطبيعية كل بضع ساعات من عمر المولود الجديد، وهذا ليس ممكنا لكل امرأة.

5- بعض النساء تخشى أن الرضاعة الطبيعية سوف تؤثر على مظهر صدورهن ! ولكن معظم جراحين الثدي يرجحون أن هناك عوامل كثيرة تدمر مظهر الثدي أكثر من الرضاعة الطبيعية مثل : السن و الوراثة و عوامل نمط الحياة مثل التدخين و كل ذلك يؤثر على مظهر صدر المرأة أكثر بكثير من الرضاعة الطبيعية . أعتقد أن مثل هذه العوامل لا يمكن ان تجعل المرأة تختار عدم الرضاعة الطبيعية و حرمان الطفل و الأم من هذه النعمة الكبيرة .

تعليقات

تعليقات


تعليق على الرضاعة الطبيعية و أثرها على الأم و الطفل .